1111 سويس أون لاين | العضو المنتدب لشركة "تيدا الصينية بالسخنة".. الأمن فى مصر استقر عقب تولى السيسى.. ومميش رجل قوى وصارم فى عمله.. مخططنا جذب 150 شركة عالمية باستثمارات 3 مليارات دولار لتنمية محور القناة 

العضو المنتدب لشركة "تيدا الصينية بالسخنة".. الأمن فى مصر استقر عقب تولى السيسى.. ومميش رجل قوى وصارم فى عمله.. مخططنا جذب 150 شركة عالمية باستثمارات 3 مليارات دولار لتنمية محور القناةالخميس 03 سبتمبر 2015 - 02:07 مساءً

العضو المنتدب لشركة "تيدا الصينية بالسخنة".. الأمن فى مصر استقر عقب تولى السيسى.. ومميش رجل قوى وصارم فى عمله.. مخططنا جذب 150 شركة عالمية باستثمارات 3 مليارات دولار لتنمية محور القناة

وى جان تشينج العضو المنتدب لمجموعه تيدا مصر

كشف وى جان تشينج العضو المنتدب لمجموعة تيدا مصر "الصينية" فى حوار خاص عن أول مشروع رائد للتنمية بمنطقة غرب خليج السويس فى نطاق 6 كيلو مترات، حصلت عليهم شركة تيدا باستثمارات متوقعة تصل إلى 3 مليارات دولار، وجذب أكثر من 150 شركة صينية وعالمية للعمل الفعلى بالمنطقة، مؤكدا حبه الشديد لمصر واستقرار الأوضاع الأمنية عقب تولى الرئيس عبد الفتاح السيسى قيادة البلاد، الأمر الذى سيدعم ويجذب استثمارات ضخمة بالمنطقة. ما حجم الاستثمارات الفعلية لشركة تيدا بمصر ومجالات العمل بالمنطقة؟ بداية التعاون الاقتصادى والتجارى بين مصر والصين بدأت فى مساحة 1.34 كيلو متر، ويوجد بها استثمارات لـ64 شركة من بينهم 32 مصنعًا للصناعات الثقيلة والكبرى من بينها شركة جوشى للفايبر، ومصنع لصوامع الغلال، والذى يعد رائدا فى هذا المجال، وشركات للأقمشة غير المنسوجة وحفارات البترول، وتعد شركة تيدا من الشركات الرائدة فى مجال تطوير الأراضى. ويبلغ إجمالى الاستثمارات لشركة تيدا فقط 100 مليون دولار تتمثل فى مبنى لخدمة المستثمرين وفندق خاص ومساكن للعاملين ومدينة ترفيهية، وإجمالى استثمارات الشركات بالمنطقة الأولية تبلغ 600 مليون دولار. وتمثل شركة تيدا حلقة الوصل بين الاستراتيجية المصرية والصينية المتمثلتين فى محور قناه السويس وخطة طريق الحرير، ومنطقة العين السخنة ستكون من المناطق الواعدة فى الفترة المقبلة فى مجال الاستثمار وجذب المستثمرين والصناعات الجديدة. ما هى الاستثمارات المتوقعة فى منطقة 6 كيلو الذى ستتسلمهم تيدا قريبا؟ مخططنا هو جذب من 150 إلى 200 شركة عالمية للاستثمار فى المنطقة والاتجاه نحو الشركات العالمية وليست الصينيه فقط، خاصة فى ظل الخدمات التى ستقدمها شركة تيدا للمستثمرين الجدد بالمنطقة وعلى رأسها النظافة والامن وخدمات الموارد البشرية والخطط التسويقية . والمخطط قائم على عدم إقامة منطقة صناعية تقليدية، ولكن إيجاد حياة بتلك المناطق الصناعية من خلال إنشاء مناطق ترفيهية ومدارس ومستشفيات، إلى جانب توفير الأمن الصناعى والحماية المدنية ووضع البنية التحتية التى تسهل عمل المستثمرين لإقامة شركاتهم. ما الخطوات التى اتخذتها شركة تيدا فى الأعوام السابقة لجذب استثمارات جديدة بالمنطقة؟ فى الفترة من 2008 وحتى 2013 نجحت شركة تيدا فى الحصول على مناقصة الـ 6 كيلو مترات غرب خليج السويس أمام ميناء العين السخنة، وحتى العام الجارى قامت الحكومة المصرية بتوصيل المرافق لحدود الأرض للبدء فى إدخالها داخل 6 كيلو مترات التابعين لشركة تيدا، وذلك بجهود من وزير الاستثمار ورئيس هيئة المناطق الاقتصاديه لمنطقة قناة السويس. ونقترح على الحكومة المصرية الاستمرار فى إعطاء مميزات اقتصادية لتلك المنطقة لجذب الشركات والمستثمرين للعمل بالمنطقة، خاصة لما تتمتع به من مميزات كثيرة لقربها من ميناء العين السخنة ودول شرق آسيا وطريق الحرير، مما يسهل عملية الاستيراد والتصدير. وخلال الفترة الماضية قامت الصين وشركة تيدا بعمل دراسات الجدوى للتنمية والاستثمار بالمنطقة للبدء الفورى بها عقب الحصول على الأرض. الاستثمار فى مصر مثل الطفل الرضيع يحتاج إلى الطعام والرعاية كى ينمو ويكبر، وهو ما يتطلب تحفيز ودعم اكثر للمستثمرين الجدد بالمنطقة وهو ما حدث فى الصين فى إعطاء امتيازات للمستثمرين فى البداية وقامت شركة تيدا بعمل دعاية كبيرة للاستثمار بالمنطقة بالصين ودول العالم حول العديد من الصناعات المتوقع إقامتها بالمنطقة مثل الزجاج وأنظمة الرى الحديثة والدراجات البخارية، وتيدا على أتم الاستعداد والمستثمرين والعملاء ينتظرون الفرصة للبدء فورا فى تنمية تلك المنطقة الهامة. هل أثرت الأحداث الأمنية فى البلاد على تيدا والاستثمار الصينى فى مصر؟ أنا موجود فى مصر منذ 8 سنوات وأحبها جدا، وأرغب فى تنمية المنطقة وحضرت ثورتين ولم أهرب من مصر، وبالعكس تم زيادة استثمارات شركة تيدا بالمنطقة وبعد تولى الرئيس السيسى للحكم الوضع الأمنى بدأ يتقدم ويستقر، ومخططنا هو ضخ استثمارات ضخمة فى الـ6 كيلو متر الذى حصلت عليهم شركة تيدا غرب خليج السويس باستثمارات عالمية وصينية هائلة. ما تأثير زيارة الرئيس عبد الفتاح السيسى للصين فى المرة الأولى والثانية على جذب مستثمرين جدد لمصر؟ الرئيس عبد الفتاح السيسى يزور الصين بدعوة رسمية من الرئيس الصينى لحضور ذكرى النصر فى الحرب العالمية الثانية وسيعقد عدة اجتماعات مع وفد رسمى صينى رفيع المستوى والرئيس الصينى، خاصة وأن الفترة الماضية تم التاكيد فيها على رفع الشراكة الاستيراتيجية ين البلدين، ونأمل أن تأتى زيارة الرئيس السيسى بنتائج إيجابية جيدة وجذب مستثمرين جدد والاستثمار بالمنطقة خاصة بعد مشروع قناة السويس العظيم. ما هى ردود الأفعال الصينية حول مشروع قناه السويس الجديدة ونتائجة على الاستثمار ؟ تابعنا بشكل جيد وباهتمام بالغ مشروع حفر قناة السويس الجديدة، ونتابع أيضا مشروع التنمية بمحور القناة للمشاركة فيه من خلال تنمية منطقة 6 كيلو متر بمنطقة العين السخنة، لأنها مكان مثالى للاستثمار، خاصة فى ظل توفر ميناء العين السخنة والمرافق التى تخدم الشركات والمصانع، وتنمية 6 كيلومترات سيكون أول مشروع رائد فى مخطط تنمية محور قناه السويس وسيتم على 3 مراحل كل مرحلة خاصة بتنمية 2 كيلو متر وعقب الاستلام الفعلى للأرض سيتم الانتهاء من البنية التحتية لأول 2 كيلو متر خلال 6 أشهر، وبالتوازى سيقوم المستثمرون بالبدء فى الإنشاءات فورا. الفريق مميش رجل قوى وصارم فى عمله وإنجازه لمشروع حفر قناه السويس خلال عام واحد أبهر العالم كله وكان إنجازا عظيما، وشركة تيدا ستنتهج طريقته فى العمل بمحور التنمية وإنجاز العمل فى أسرع وقت. ما هى الرسالة التى توجهها للحكومة المصرية وللمستثمرين لدعم الاستثمار فى مصر؟ مصر واعدة فى مجال الاستثمار، وأتمنى للمنطقة أن يتم تنميتها فى أسرع وقت ومحور قناة السويس بأكمله، وهناك مخطط لزيادة البنية التحتيه لجذب استثمارات جديدة كبرى ومخططنا هو جذب 150 شركة جديدة للعمل بالمنطقة باستثمارات متوقعة ستصل إلى 3 مليارات دولار "انا نصفى مصرى ونصفى الآخر صينى، وسأعمل على تنمية تلك لمنطقة لأنى أحب مصر". ها هناك أزمة فى العمالة المصرية وكيف يتم التعامل مع قلة الخبرة بينهم؟ "لو محبتش المصرى مش هتاخد منه شغل" التعامل مع المصريين له طبيعه خاصة، ويجب أن تحبهم من قلبك حتى تستطيع أن تحفزهم على العمل، وقامت العديد من الشركات الصينية بتدريب العمال المصريين العاملين بها لمدة 6 أشهر كاملة بالصين قبل بدء عملهم، وهناك مساواة كامله بين العمالة الصينية والمصرية، فلا فرق بين أحدهم، وهناك مخطط لترقية المصريين فى الوظائف العليا، وشركة تيدا يعمل بها 300 موظف جميعهم مصريين وبينهم 10 فقط صينين وأصبح لدينا خبرات جيدة جدا ورائدة فى مجال تطوير وتنمية المناطق الاقتصادية وهو يعد أهم دعم من الجانب الصينى للجانب المصرى فى تدريب وايجاد كوادر مصرية ماهرة قادرة على تنمية وتطوير المناطق الاقتصادية الهامة.





اضف تعليق



تعليقات الفيس بوك



استطلاع رأي

هل توافق على زيادة أسعار الوقود؟

  • نعم. أوافق
  • لا. أوافق
  • لا. أعلم

Ajax Loader

جميع الحقوق محفوظة © 2010 - 2012 موقع سويس أون لاين