1111 سويس أون لاين | بالصور.. حقيقة وفاة سائحة بولندية بعد اغتصابها بالغردقة 

بالصور.. حقيقة وفاة سائحة بولندية بعد اغتصابها بالغردقة الثلاثاء 09 مايو 2017 - 10:45 مساءً

بالصور.. حقيقة وفاة سائحة بولندية بعد اغتصابها بالغردقة

الفتاة

جريمة غامضة متعلقة بوفاة فتاة بولندية في أحد المنتجعات السياحية بـ"مرسى علم"، وقعت منذ أيام، بدأ الإعلان عنها بتحدث بولندا عن واقعة انتحار أحد رعاياها في الغردقة، وعادت بعد ذلك للتحدث عن تعرضها لواقعة اغتصاب جماعي بعد تخديرها على يد عامل خدمة غرف وبمساعدة شاب مصري آخر. ظروف غامضة وتعود تفاصيل الواقعة، إلى يوم 5 مايو الجاري عندما نشر موقع "ستورم فرونت" البريطاني تقريرًا، يفيد بوفاة سائحة بولندية كانت تقضي إجازتها في الغردقة في ظروف غامضة. يروي الموقع البريطاني قصة السائحة التي تدعى «ماجدلينا» من بدايتها، ويقول إنها خططت لقضاء عطلة في الغردقة باحد فنادق "مرسى علم" برفقة شريكها، إلا أن انتهاء صلاحية جواز سفره منعته من السفر، فقررت أن تسافر وحدها كي لا تخسر المبلغ المالي الذي دفعته. بعد وصولها بساعات قليلة للفندق تعرضت «ماجدلينا» للاعتداء من قِبل عامل بخدمة الغرف وآخر مصري أيضًا يعمل بشركة السياحة البولندية «رينبو تورز»، حسبما ذكر موقع «ستورم فرونت»، وتم تخديرها واغتصابها، قبل أن تجدها بعض العاملات الأوكرانيات بالفندق ملقاة على الأرض فاقدة للوعي. عقب اكشاف الواقعة اتصل الفندق بالشرطة، وتم اصطحاب «ماجدلينا» إلى المستشفى، التي رفضت في بداية الأمر استقبال الحالة على حد ذكر الموقع البريطاني، مبررة ذلك بأنهم لا يقبلون حالات «الانتهاكات الجسدية». خيوط الجريمة وبدأت الخيوط الأولى لوفاة الفتاة البولندية، بالتكشف شيئا فشيئا وسط العديد من التساؤلات والغموض الذي أحاط الواقعة منذ بدايتها والجديد في الواقعة هو تسجيل فيديو نشرته وسائل الإعلام البولندي التقطته كاميرات مراقبة مستشفى "مرسى علم" حيث تتلقى العلاج، وتظهر الفتاة وهي تحاول القفز من شرفة المستشفى قبل تمكن عدد من العاملين في إنقاذها. وخلال استجواب الشهود قال المتحدث باسم المرشدين السياحيين في بولندا "رادومير شفيديرسكي" أنه لاحظ أن الفتاة كانت تعاني من انفعالات عاطفية عندما كانت في مطار "كاتوفيتسي" قبل إقلاع الرحلة المتوجهة للغردقة، وكانت تبكي طوال الوقت، وذلك بسبب فراقها لحبيبها. وأضاف: "كما كان موظفو الخدمة في الفندق في مصر يولونها اهتماما خاصا نظرا لسلوكها الغريب". من جانبه أكد الطبيب أحمد شوقي المسئول عن حالتها لموقع "سوبر إكسبريس"، أن "الفتاة رفضت الاستجابة للعناية الطبية ما أدى إلى تدهور حالتها الصحية، وفى 28 أبريل الماضى استلقت في مدخل الفندق ورفضت أي مساعدة، ما اضطر المرشدين السياحيين لإبلاغ السفارة البولندية بالقاهرة وعائلة الفتاة بالمشكلات التي تتسبب بها، وأخيرا تمكن الموظفون من نقلها إلى مستشفى بسيارة الإسعاف إلا أن الفتاة رفضت الخروج من السيارة وعادوا بها إلى الفندق مرة أخرى بتاريخ 30 أبريل بعد تدهور حالتها الصحية". فتاة عدوانية وتابع الطبيب قائلا: "كانت الفتاة عدوانية وحالتها سيئة جدا وتمكنا من وضعها في الجناح بصعوبة بالغة، خاصة أننا منذ البداية تحفظنا على استقبالها بالمستشفى لما تعانيه من مشكلات عقلية، نافيا رفض استقبالها بسبب تعرضها "لانتهاك جسدي". وأشار شوقي أيضا إلى أن الفتاة ظلت في غرفة المستشفى وبعد فترة باغتت الممرضة المتواجدة معها في الغرفة وقفزت من نافذة المستشفى خلال الليل، ولكنها سقطت على أرض خرسانية، ثم تم نقلها فورا إلى العناية المركزة، وبعد نحو ساعتين قررنا نقلها إلى مستشفى مجهز بشكل أفضل لتلقي العلاج، لكنها فارقت الحياة، لتعرضها لنزيف داخلى.

فيتو





اضف تعليق



تعليقات الفيس بوك



استطلاع رأي

هل توافق على زيادة أسعار الوقود؟

  • نعم. أوافق
  • لا. أوافق
  • لا. أعلم

Ajax Loader

جميع الحقوق محفوظة © 2010 - 2012 موقع سويس أون لاين