1111 سويس أون لاين | مصر تعلن ثورتها على فيروس C.. حملات طرق أبواب للبحث عن المصابين.. الرئيس السيسي أعلن المبادرة وجميع الوزارات شاركت فيها.. إجراء مسح لـ 52 مليون شخص.. وتوفير 25 مليون كاشف لإظهار النتيجة فى 5 دقائق فقط 

مصر تعلن ثورتها على فيروس C.. حملات طرق أبواب للبحث عن المصابين.. الرئيس السيسي أعلن المبادرة وجميع الوزارات شاركت فيها.. إجراء مسح لـ 52 مليون شخص.. وتوفير 25 مليون كاشف لإظهار النتيجة فى 5 دقائق فقطالأحد 30 سبتمبر 2018 - 11:16 مساءً

مصر تعلن ثورتها على فيروس C.. حملات طرق أبواب للبحث عن المصابين.. الرئيس السيسي أعلن المبادرة وجميع الوزارات شاركت فيها.. إجراء مسح لـ 52 مليون شخص.. وتوفير 25 مليون كاشف لإظهار النتيجة فى 5 دقائق فقط

فيروس سى وأمراض الكبد

 

غدا الاثنين الموافق الأول من أكتوبر تبدأ الحملة الكبرى للمسح الطبى الشامل عن فيروس سى، حيث تبدأ المرحلة الأولى بـ 9 محافظات، تنفيذا لمبادرة الرئيس عبد الفتاح السيسي للكشف عن فيروس سى، بهدف علاج جميع المصابين بالفيروس، بهدف أن تكون مصر خالية من فيروس سى خلال السنوات القليلة الماضية.  

 

 غدا تبدأ حملة الكشف عن فيروس سى

قالت الدكتورة منال حمدى السيد، أستاذ طب الأطفال، عضو اللجنة القومية لمكافحة الفيروسات الكبدية، إن غدا ستبدا الجملة القومية للكشف عن فيروس سى، حيث تم إمداد المراكز بـ 25 مليون كاشف عن فيروس سى، كما تم إمدادهم أيضا بأجهزة الـ "بى سى آر" لاستقبال المرضى فى المراكز، كما تم إمداد الجامعات بكواشف فيروس سى لإجراء مسح للطلبة، والعاملين فى الجامعات، وذلك باستخدام قاعدة البيانات الخاصة بالانتخابات لمعرفة الفئات المستهدفة.

 

 

تعرف على الخط الساخن والموقع الإلكترونى للتوعية

وقالت إنه تم تحديد خط ساخن وهو " 15335 "، للاتصال لمعرفة أى تفاصيل عن الحملة، أو من خلال الموقع الإلكترونى "ستوب هيباتيتس سى" WWW.stophcv.org ، موضحة أنه خلال 24 ساعة يتم معرفة المركز التابع له، مشيرة إلى أنه سيتم إرسال 50 مليون رسالة على الموبايل لتوعية المواطنين بفيروس سى.

 

 جميع الوزارات تشارك فى الحملة

وأكدت أن هذه الحملة تعتبر الأكبر، والتى يشارك فيها جميع الوزارات، والمحافظات، بالإضافة الى منظمة الصحة العالمية ،وصندوق تحيا مصر، والصندوق الدولى، والذى سيقوم بتمويل جزء من الحملة.

 

 

كاشف فيروس سى مثل جهاز تحليل السكر

وقالت الدكتورة منال حمدى السيد، أن كواشف فيروس سى مثل أجهزة السكر قادرة على الكشف عن الفيروس من خلال نقطة دم وتظهر النتيسجة خلال 5 دقائق فقط.

 

 الوقاية من الفيروس ضرورية لمنع انتشار العدوى

وتوجه رسالة للمواطنين بأهمية المسح الشامل ، وذلك للوقاية من الفيروس ،موضحة أن برنامج الوقاية يتم بطريقتين، الأول كوقاية للشفاء لمنع انتقال العدوى من شخص مصاب إلى شخص غير مصاب سواء فى عائلتة أو فى المكان الذى يتلقى العلاج فيه ،أو عند الحلاق ،وهو علاج آمن يتلقى العلاج لمدة 3 شهور بنسبة شفاء تتخطى الـــ 97 % ،وهو فى المراحل الأول ،والطريقة الثانية، هو الوقاية لمنع مضاعفات المرض، والتى تشكل عبء كبير مثل التليف ،والفشل الكبدى ،والاحتياج إلى زراعة الكبد، أو الأورام ،موضحة اننا محتاجين للاعلام فى هذه المرحلة ،والذى له دور فى تحفيز المواطنين للمسح الشامل ، مؤكدة أن فيروس سى لا يؤثر فقط على الكبد، ولكن على جميع أعضاء الجسم وعلى كفاءته فى العمل، والاجهاد والحالة العامة للشخص، ودرجة التركيز ،واستعداد الشخص للعمل ،والاحساس بالخمول ،والتعب، ويؤثر على أعضاء كثيرة، وشفاءة يشفى جميع هذه الأمراض.

 

 مارس.. المسح الطبى فى المدارس

وأوضحت أنه سيتم البدء فى المدارس فى شهر مارس فى الاعدادى والثانوى، لأنه العمر الذى له علاج مسجل دوليا ومتفق عليه ،وهو أكثر من 12 سنة وحتى 18سنة، للتاكد من خلوهم من فيروس سى أو عدمه.

 

 مصر تعالج مرضى فيروس سى باقل من العالم

من جانبه قال الدكتور إمام واكد أستاذ الكبد بمعهد الكبد القومى بجامعة المنوفية، عضو اللجنة القومية لمكافحة الفيروسات الكبدية، أن مصر رابع دولة فى نسب الاصابة بفيروس سى،أى نفس الأعداد الموجودة فى أوروبا كلها بفارق الامكانيات،كنا أكبر دائرة فى العالم مصابة بفيروس سى، وأقل الدول التى يوجد فى تشخيص لفيروس سى ،موضحا أنه فى عام 2013 ظهرت الأدوية المباشرة لعلاج فيروس سى واستطعنا ان نقوم بتخفيض أسعارها إلى 1 % من سعرها الحقيقى فى اوروبا والولايات المتحدة الأمريكية.

 

 وأوضح أن فيروس سى كان يكلف مصر 450 مليون دولار فى السنة ،وهدفنا هو الوصول للنسب العالمية ليفروس سى،وهو 1 % ،لذلك لابد من علاج المصابين بالفيروس خلال عامين، ولم يتم تشخيصهم ، مشيرا إلى معظم المرضى تم علاجهم بالسوفالدى مع الدكلانزا ،وتكلفة أول مليون ونصف مواطن تم علاجهم بــ 385 مليون دولار بنفس هذا الرقم تم علاج 13 ألف مواطن فى أوروبا، حيث كان المريض يتم علاجه بـ 300 دولار فقط فى مصر،وبالتالى إستطعنا توفير 38 مليون دولارا وباعداد أكثر.

 

 

وأكد أستاذ الكبد عضو اللجنة القومية لمكافحة الفيروسات الكبدية، أن الرئيس السيسى أعلن عن مبادرة المسح الطبى الشامل للوصل إلى النسب العالمية، لأنه لازال يوجد لدينا من  3 الى 4 مليون مصاب بالفيروس ولا نعلم مكانهم ، لذلك لابد من البحث عنهم لعلاجهم، لأنهم مصدر للعدوى، وسيتطور المرض لديهم إذالم يتم علاجهم بسرعة وبالتالى يتعرضون لمضاعفات ،لذلك نحتاج أن نبحث فى الــ 52 مليون فوق الــ 18 سنة عن المصابين بالفيروس ،والذى سيتم من خلال اختبار سريع للكشف عن فيروس سى يظهر النتيجة خلال 5 دقائق، ويتم ارسال النتيجة إلى المكان الذى سيتم العلاج فيه لأخذ العلاج فورا.

 

 تخفيض أسعار كواشف فيروس سى

وقال أن وزارة الصحة قامت بمفاوضات من أجل تخفيض أسعار الكواشف عن فيروس سى، والتى تباع بحوالى بدولار فى الدول الفقيرة، حيث تم توفيره بسعر 60 سنت لمصر،كما تم توفير أجهزة الــ" بى سى آر" بأقل من 5 دولارات للجهاز، مضيفا أنه بالرغم من إمكانيتنا المحدودة إلا أن برنامج المسح القومى ناجح جدا.

 

 

 

 الحملة تشمل الكشف عن مرض السكر والضغط والوزن

وقال الدكتور عمر هيكل أستاذ الكبد ،عضو اللجنة العليا لأمراض الكبد، تقوم الدولة حاليا بالاستعداد حسب توصيات السيد الرئيس بالمسح الشامل لبعض المحافظات، والمناطق والتى تم تقسيمها إلى مراحل ،ستبدأ المرحلة الأولى يوم غد الإثنين، وهذه المحافظات هى جنوب سيناء، ومرسى مطروح، وبورسعيد، والإسكندرية، والبحيرة، ودمياط، والقليوبية، والفيوم ،وأسيوط.

 

 

الدولة توفر علاجات فيروس سى الأكثر فعالية بالمجان

وأضاف"أن جميع أجهزة الدولة يتم تسخيرها لانجاح هذا المسح المتميز "،حيث يتم اجراء المسح ليس لفيروس سى فقط ،ولكن للأمراض المزمنة الأخرى مثل الضغط ،والسكر ،وزيادة الوزن، وهناك إعتماد مالى ،ودعم من المنظمات الدولية العالمية لهذا المسح الفريد من نوعه فى الدول النامية ،منوها أن البنك الدولى أشاد بنجاح التجربة المصرية لعلاج فيروس سى ،حيث تم علاج 2 مليون مواطن فى الـــ 3 سنوات الماضية بنسب نجاح 97 %، وهى نفس النسب العالمية ،لم يكن أفضل منها، ويتم المسح لما يقرب من 52 مليون مواطن فى العامين القادمين، وذلك من خلال" الاختبار السريع" من خلال نقطة دم واحدة ، مضيفا أن اتجاة الدولة حاليا، واللجان المتخصصة بوزارة الصحة وحسب توجيهات الرئيس بتوفير أدوية علاج فيروس سى الفعالة ،وبأعلى كفاءة لجميع المرضى المحتاجين ،وباسعار تقل ب 95 % من سعره العالمى ،وحاليا يوجد عدد كبير من الدول الإفريقية ،مثل بوركينا فاسو، وغينيا ،ونيجريا، تطلب نفس الأدوية المصرية ،وتطبق نفس البروتوكول المصرى فى العلاج ،وكذلك بعض دول أوروبا الشرقية.

 

 وقال إن نسبة انتشار الفيروس حوالى 4 % فى مصر ،ونهدف بحملة المسح الطبى الشامل عن فيروس سى أن نصل إلى 1 % مثل النسب العالمية ،خلال الــ 3 سنوات القادمة بخلو مصر من فيروس سى.

 

 المسح يهدف الوصول للنسب العالمية لفيروس سى

وأشار الى أنه من المتوقع بعد علاج 2 مليون مازال هناك 3 ملايين لم يتم اكتشافهم، وميزة هذا المسح اكتشاف هذه الحالات التى لم تظهر عليها أى اعراض ،وبالتالى ستكون حالات فى المراحل المبكرة والتى ستكون نسبة الاستجابة أعلى من 97 %.

 


اليوم السابع





اضف تعليق



تعليقات الفيس بوك



استطلاع رأي

هل توافق على غلق كافتيريات كورنيش السويس؟

  • نعم. أوافق
  • لا. أوافق
  • لا أعلم

Ajax Loader

جميع الحقوق محفوظة © 2010 - 2018 موقع سويس أون لاين